أخبار

مقاتلة في صفوف وحدات حماية المرأة: سنبقى نقاتل حتى نحرر أرضنا

 

يوما فيوم تتحول ثورة روج افا الى محط آمال جميع المكونات التي ترى نفسها ضمن هذه الثورة ومنها المقاتلة التي انضمت قبل عام إلى صفوف وحدات حماية المرأة سيدرا حلب.

تحدثت لنا المقاتلة سيدرا عن سبب انضمامها إلى صفوف YPJ وقالت: “انضممت الى صفوف وحدات حماية المرأة بداية عام 2019 وكان سبب انضمامي هو ما تعانيه المرأة العربية بسبب العادات والتقاليد الرجعية، العادات التي كانت تقيد المرأة وتحرمها من كل حقوقها. لذا قررت الانضمام والنيل من هذه العادات التي صار لها آلافاً من السنين تنكر دور المرأة وتفتح الباب أمام الرجل ليقوم بما يشاء على حساب المرأة”.

أضافت المقاتلة سيدرا قائلة: “لم نجد انصاف للمرأة الا في كتب القائد وفلسفته وسوف نمشي على الطريق الذي رسمه لنا القائد وعلى نهج الشهداء الذين قدموا ارواحهم فداءً للوطن. وسوف نقاوم ونحارب الاحتلال التركي كما حاربنا مرتزقة داعش ولن نستسلم ولن ندع الاحتلال التركي يحقق مآربه السلطوية المنكرة لإرادة جميع شعوب المنطقة. فلا فرق بينهم وبين داعش إلا بالتسمية، فالذهنية واحدة والفكر الاستعماري واحد. لكن رغم قوة العدوان التركي وكثرة مرتزقته وعتاده وأسلحته لكن ذلك لا ينقص من عزيمة المقاتلين والمقاتلات فسنبقى نقاتل حتى نحرر الأرض ونطرد المستعمر التركي مثلما طردنا داعش سابقاَ.

واختتمت المقاتلة سيدرا حلب قائلة: أناشد كل امرأة حرة من كافة المكونات الانضمام الى صفوف وحدات حماية المرأة للدفاع عن حريتها ووطنها وشعبها من المستعمر ولن نستسلم لأن المقاومة حياة والاستسلام خيانة.

مركز اعلام YPJ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تحقق من هذه أيضا
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى